تنقل يومياً بين 500 و700 طن من المنتجات الغذائية «الإمارات للشحن الجوي» تنقل «محار دبا» إلى موسكو
التاريخ 2021-11-30

أعلنت شركة الإمارات للشحن الجوي، ذراع «طيران الإمارات» للشحن، أنها تنقل يومياً ما يراوح بين 500 و700 طن من المنتجات الغذائية على طائراتها عبر العالم، والتي تتنوع بين فواكه وخضراوات طازجة وأجبان، فضلاً عن مأكولات بحرية طازجة، خصوصاً المحار، من دولة الإمارات إلى العاصمة الروسية موسكو. وأفادت في بيان أمس، بأن الشركة الإماراتية الناشئة «محار خليج دبا» Dibba Bay Oysters، ومقرها الفجيرة، تعمل في زراعة المحار الفاخر في مياه «خليج دبا» منذ عام 2016، وتحصد حالياً نحو 200 ألف محارة كل شهر. وبحسب البيان، تصدر «محار خليج دبا» نحو 50% من إنتاجها إلى الخارج، في وقت تنقل فيه «الإمارات للشحن الجوي» صادرات هذا المحار من دولة الإمارات إلى روسيا، التي تعد حالياً أكبر سوق لـ«محار خليج دبا». وقال نائب رئيس أول «طيران الإمارات» لدائرة الشحن، نبيل سلطان، «يسر (الإمارات للشحن الجوي) أن تساعد في نقل هذا المنتج المتميز المزروع في الإمارات إلى بعض من أهم أسواق المحار الدولية مثل روسيا»، لافتاً إلى أن الشحن الجوي يلعب دوراً مهماً في النقل السريع لمثل هذه المواد الغذائية الحساسة للوقت، ودرجة الحرارة من المزرعة إلى مائدة المستهلك النهائي جميع أنحاء العالم. بدوره، قال مؤسس «شركة محار خليج دبا» ورئيسها التنفيذي رامي موراي، إن نضارة المنتج من خلال الالتزام بسلسلة الشحن المبرد تعتبر ذات أهمية قصوى، لافتاً إلى أن الشراكة مع «الإمارات للشحن الجوي» أتاحت تحقيق ذلك من خلال دعمها في الوصول إلى العديد من العواصم الكبرى حول العالم في يوم الحصاد نفسه، لذا، فإن بإمكاننا إيصال محارنا نضراً إلى أي وجهة رئيسة في العالم. وتقدم «الإمارات للشحن الجوي» منتج «إيميريتس فريش» لدعم شركات مثل «محار خليج دبا» من مصدري المواد الغذائية من جميع أنحاء العالم، للمساعدة في الحفاظ على نضارة المواد الغذائية أثناء النقل الجوي. وتعتمد الناقلة حاويات مبرّدة في دبي، لنقل المنتجات الغذائية في ظل ظروف يتم التحكم بدرجة حرارتها.